معلومات تاريخية تجدونها هنا


    زنوبيا

    شاطر

    ali zaghir

    المساهمات : 24
    تاريخ التسجيل : 19/03/2010

    زنوبيا

    مُساهمة  ali zaghir في الأربعاء مارس 24, 2010 10:56 am

    'زنوبيا أو الزباء (بنت زباي وتعني بنت المشتري أو المحاربة التي تجيد رمي القوس) وهي ابنة سليماو سالمبن عمرو بن الظرب بن حسان ابن أذينة بن السميدع أحد رؤساء عشائر الفرات الأوسط.. واسمه الروماني هو : يوليوس اورليوس رجل له زوجات وأبناء كثر.. حين دعا الرب ان يرزقه ابنه بها يصاهر القبائل الأخرى..جاءت الفتاة التي اسماها زينب (والاسم الاتيني يوليا أو جوليا بنت يوليوس اورليوس زنوبيوس) في وقت عصيب شهدته سوريا.. فالحروب مع الفرس والمناوشات بين القبائل نفسها اشتعلت في آن واحد ! كان قرار الشيخ سليم هو وادها لتجنيبها عار السبي..لكن الام خباتها عن الاب بعيدا مع الأبناء الذكور في الاحراش القريبه من حمص واوغاريت.. هناك تكبر زنوبيا مع اخوتها الذكور وتتعلم (القتل للحفاظ على النفس) ومهارات الصيد والقنص من سن مبكرة جدا.. هذا يفسر تمتع زنوبيا مستقبلا بالمهارات الحربية التي اهلتها لقيادة العسكر والعشائر الفراتية......زنوبيا شاهدت التدمير والقتل الذي يصيب الشرق جراء التفتت والاحقاد.. فهي تامل ان تنتهي ويعود لامتها مجدها كامه مستقله كبقية الأمم. لهم حق الاستقلال دون الرجوع الي الفرس أو الروم.

    كانت تدمر (بالميرا) أهم مدينة وحاضرة في عصرها ومدينة تجارية تلبس ثوب الثراء والفخامة تقع في وسط سوريا في بادية الشام وقد قامت بها حضارة كبيرة تميزت بفخامة مبانيها ومعابدها حيث ان المدينة نافست روهي من أجمل مدن الشرق القديم، وتحيط بها الجبال، وكانت قبل الميلاد محط قوافل التجارة القادمة من الشرق إلى روما وأوروبا وبالعكس، ومحطه تجارية هامه على طريق الحرير القادم من الصين.

    أما اللغة الثانية فكانت الآرامية الإمبراطورية التي سادت في الشرق الأوسط كله لمدة ألف عام.

    واللغة التدمرية اشتقت من الآرامية. واللغات التي تدعى بالسامية هي: النبطية، العربية، الآرامية، العبرية، التدمرية، والسريانية الشرقية، والسريانية الغربية. وفيها جميعاً عناصر متشابهة. ويجب أن تُسمى لهجات بدلاً من لغات لأن أصولها من لغة واحدة. وقد تكلم التدمريون اللهجة الآرامية حتى عصر البيزنطيين.

    تتألف اللغة التدمرية من 22 حرفاً تكتب من اليمين إلى اليسار.وللكتابة نوعان:

    1 ـ الخط القاسي وهو للحفر والنقش على الحجر أقدمها يعود إلى 44ق.م وأحدثها إلى عام 262م.

    2 ـ الخط اللين: وتستعمل الفرشاة أو الريشة أو القلم في كتابته على أوراق البردي أو رق الغزال، وتبدأ من الأعلى إلى الأسفل. ومنه نشأ الخط السرياني الشطرنجيلي (Estrangula-Syriac).
    صفات زنوبيا:
    وكانت الملكة زنوبيا العربية قد إشتهرت بجمالها وولعها بالصيد والقنص، قيل عنها: أنها كانت ذات رأي وحكمة وعقل وسياسة ودقة نظر وفروسية وشدة بأس وجمال فائق. كانت امراه حسناء بشرتها قد لوحتها شمس الصحراء يلقبونها بالزباء وسميت كذلك لطول وغزارة شعرها.... عيونها سوداء لامعة كانهما صنعا من مغناطيس تزينهما اهداب سوداء طويله.. على وجهها ابتسامه ودائمة الضحك واسنانها بيضاء اعتقدت نساء روما بانها زرعت اللؤلؤ بدلا عن الاسنان..صوتها قوي وكلامها ملحن. فعاشت بعظمة ملوكية مقلدة ملوك الأكاسرة، فكانت تضع العمامة على رأسها وتلبس ثوباً أرجوانياً مرصعاً بالجواهر وكثيراً ماكانت تترك ذراعها مكشوفة. تحب القنص والمبارزه بالسيف.. وكذلك شرب النبيذ..واحاديث الطرفه والعلم.. بامكانها ان تسير حافية تحت الشمس 4مسافة اميال.. تتحدث بخمس لغات وتثقفت بالثقافة الهيلينية، وكانت تتكلم الآرامية (اللغة السورية القديمه)و اللاتينية (الرومانية) والإغريقية والقبطية. قالت كهنة العرب واليونان بان (أبوللو منحها السلطه الالهيه المطلقه لتقود شعوب الشرق الي التحرر من نير الفرس والروم.. بالاضافه الي العنصره أو المقدره على التحدث بلغات شتى) ان شخصية لامعه ك Cornelius Capitolinus جعله يعلن : انبل نساء الشرق على الإطلاق واجملهن هي الملكة زنوبيا.في عمر مبكر (10 -12) سنه ستقوم زنوبيا بانجاز يقرب من الاعجاز : الفت مجمع الشرق الكبير.. ارخت فيه تاريخ الشرق واسيا.. اضافه الي الثقافات واللغات المتنوعه التي يحظى بها.. لن تكتفي زنوبيا بكتابته باليونانية بل ستترجمه لاحقا الي اللاتينية.. وكردة فعل على هذا العمل النفيس فان مؤرخا لامعا ك Kallinikos البترائي سيقوم بتاليف مجلد من 10 اجزاء عن تاريخ الإسكندرية ويهديه الي (كليوبترا الملكة المتجددة) التي يقصد بها (حصريا) الملكة زنوبيا.كليوبترا المصرية كانت من اسرة البطالمه الاغريق الذين حكموا مصر قرابة 300 عام وعادة يطلق عليها كليو (البترائيه) أو بياتريس وبترا تعني (الصخرة)...
    حكمها لتدمر:
    اغتيال اذينه: أثناء انشغال اذينه الثاني بإنشاء مجلس السيناتورات تمهيدا للانفصال عن روما سرا ومتظاهرا بالولاء جهرا... فان القيصر وعن طريق العيون يعلم بالامر فيقرر اغتياله عن طريق امراء اخرين يكنون الولاء لروما ويرغبون بتسلم حكم تدمر.. كان على راسهم _معن) موينوس ابن اخت الملك اذينه.. في حفلة صاخبه يسقي اذينه وابنه حران الخمره ويدخل معاونيه ليقتلهما عام267م... كونها صاحبة الحضانه فان زنوبيا تتسلم الحكم الانتقالي باسم وهب الات.. وتاسر معن ومن ساعده ولكونها صاحبة أعلى سلطه تحكم عليهم بالاعدام وينفذ.. كانت زنوبيا تصف معن بالبذئ..

    تولي زنوبيا للسطه :

    تولت المُلك وعمرها 14 عاما باسم ابنها وهب اللات، وأصبحت زنوبيا ملكة الملكات وتولت عرش المملكة وازدهرت تدمر في عهدها ،... مع وجود القاب أخرى ك(الملكه المحاربة) تعتمر زنوبيا خوذه أبوللو حين تحارب مع جيشها.. والعمامه الكسرويه حينما تقابل الوفود في ديوانها الملكي.

    اعمالها السياسية :

    1-انشأت زنوبيا جيش قوى وجعلت الزبيد (زابيداس) قائدا أعلى عليه..قالت بانه قائد يتمتع الي جانب المهارة العسكريه بالاخلاق. 2- طردت العصابات والمرتزقه الذين اتخذوا من جبال الساحل مرتعا لسرقة القوافل أو الاعتداء على فتيات القرى.. 3- منعت نزول الحاميات الرومانيه الي الساحل السوري دون اذن مسبق 4- بسبب شكاوي من اهالي الاذقيه واوغاريت فانها ستوسع ملكها ليضم انطاكيا والبوسفور والنيل باسم مملكة تدمر فأصبحوا رسميا مواطنين تدمريين.

    اعمالها الاقتصادية :

    1-عززت صلاتها مع الحبشه وبلاد العرب والعراق وايران وكذلك آسيا 2- انهت اعمال السلب في أنحاء بترا على القوافل السورية. 3- اصدرت قانون منع الاحتكار والتطفيف بالاوزان 4- اسسوا لهم مراكز في بصرى والرصافة وخارسين "المحمّرة" في الاهواز.. وحضرا"الحضر" وغيرهما.. منه المعبد التدمري في الاهواز.

    اعمالها الثقافيه : 1- اوعزت للديوان الملكي باستخدام الاحرف الفينيقيه كلغة مراسلات رسمية.. وهو نوع من الخط العربي القديم كان الفينيقيون جلبوه معهم من بلدهم الاصلي اليمن الي سورية.. الي جانب اللغه اليونانيه

    2- التعليم الزامي

    3- قالت بان الدول تقوم على أساس الثقافه والعلم وليس بالحروب والاقتتال

    (عرض غير دقيق وأحيانا خرافي، خاصة ما يتعلق بنسبها وموتها وحكاية تآمر زوجها على روما. هدف الكاتب أيديولوجي وليس علمي !يؤكد ذلك ملاحظته أن اللغات السامية)
    أهم ممالك الشرق:
    توسعت مملكتها حتي شملت باقى مناطق سوريا وامتدت من شواطئ البسفور حتى النيل، وأطلقت عليها الإمبراطورية الشرقية مملكة تدمر وأصبحت أهم الممالك واقواها في الشرق على الإطلاق، مما دعى الإمبراطور الروماني أورليانوس للتفاوض مع الملكة زنوبيا لتأمين حدود امبراطوريتة ولوقف زحف جيوش تدمر مقابل الإعتراف بألقاب ابنها وامتيازاته الملكية.

    أصدرت الملكة زنوبيا العملة الخاصة ب تدمر وصكت النقود في إنطاكية وطبعت عليها صورة وهب اللات على وجه وعلى الوجه الثاني صورة الإمبراطور أورليانوس، وأزالت من النقود صورة الإمبراطور مميزة النقود السورية التدمرية عن نقود روما، ووسعت مملكتها وضمت الكثير من البلاد، لكن الإمبراطور الروماني صمم على التصدي ل المملكة التدمرية القوية التي سيطرت على العديد من المناطق، في سنة 271م ارسل جيش قوي مجهز إلى اطراف المملكة وجيشاً آخر بقيادة الإمبراطور أورليانوس نفسه توجه به إلى سوريا وآسيا الصغرى ليلتقي الجيشان وتدور معركة كبيرة بين مملكة تدمر والامبراطورية الرومانية، احتل بروبوس اجزاء من جنوب المملكة في أفريقيا وبلغ أورليانوس أنطاكية في سوريا، وتواجه مع زنوبيا بتجهيزات كبيرة وهزمها هناك، مما جعلها تنسحب لتدمر وكان أورليانوس قد بلغ مدينة حمص، فدارت بينهما معارك شرسة قدمت فيها زنوبيا الكثير ودفع اورليانوس بالمزيد من القوات في مواجهة جيش زنوبيا، تراجع جيشها إلى تدمر، فتقدم أورليانوس إلى تدمر وحاصر أسوارها المنيعة حصاراً محكما، وكانت زنوبيا قد حصنت المدينة ووضعت على كل برج من أبراج السور إثنين أو ثلاثة من المجانيق تقذف بالحجارة المهاجمين لأسوارها وتمطرهم بقذائف النفط الملتهبة، والتي كانت تعرف بالنار الإغريقية، وقاومت الغزاة بشجاعة معلنة القتال حتي الموت دفاعا عن مملكتها. عرض أورليانوس عليها التسليم وخروجها سالمة من المدينة الني لن تمس، لكنها رفضت ووضعت خطة وحاولت اعادة الالتفاف على جيش اورليانس فتحصنت بالقرب من نهر الفرات إلا أنها وبعد معارك ضارية وقعت في الأسر ولاقاها أورليانوس وهو في ميدان القتال فأحسن معاملتها وكان ذلك سنة 272م، ثم اصطحبها معه إلى روما ولم يقتلها بل قتل بعض كبار قادتها ومستشاريها بعد محاكمة أجريت لهم في مدينة حمص.واقتادها بقيود من ذهب إلى روما وحين خرجت إلى الناس والغوغاء وهي تجاول جر السلاسل الذهبيه هاج الجمع وصرخ باورليانوس إذ ان زنوبيا أو الملكة (جوليا) تعتبر مواطنة رومانيه أيضا.. ليكسر اورليانوس القيود ويحمل زنوبيا إلى فيلا فاخره في ضواحي التيبور بايطاليا. اورليانوس الذي يكن حب خفي تجاه زنوبيا يعرض عليها الزواج منه الا انهاترفض ويغضب عليها ويجبسها في القبو.
    انتحارها:
    انتهت حياتها في الفيلا تيبورالتي أعده لها أورليانوس، وبكبرياء الملكات والملوك رفضت التنازل فانتحرت بالسم(مرجع؟), وانهت حياتها بعزة وكرامة ملكة عظيمة حكمت أهم ممالك الشرق، فقد اخضعت لحكمها من عاصمتها تدمر جميع سوريا والشام وآسيا الصغرى حتى أنقرة وجنوبآ حتى النيل لتكون مملكة من أهم الممالك في التأريخ العربي القديم.

    زنبق زنوبيا : Zenobia pulverulenta (Honeycup) اسم لفصيلة من الزنابق البيضاء.. سميت كذلك تكريما لذكرى حسناء تدمر زنوبيا.. وتشبيها لاسنانها البيضاء التي كانوا يشبهونها باللؤلؤ.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 22, 2017 12:42 am